U3F1ZWV6ZTM4MTQyMDQ1NDM0MzYyX0ZyZWUyNDA2MzMwMDQzNTUxNw==

ماهو؟..سبب فشل الكثير فى تحقيق أحلامة


سبب تعصر الأهداف، وصعوبة الطريق لها، هو أننا نسعى للهدف من أجل الحصول على المشاعر وليس العكس

ماهو؟..سبب فشل الكثير فى تحقيق أحلامة


مالذى تريده من النجاح؟

البعض يريد النجاح لتحقيق المال، والبعض للشهره، واحياننا الإثنين معا، أو الحصول على وضع اجتماعى معين.


ماذ لو حصلت على كل ذلك؟

أشعر بالراحة والسعادة، إذا هى مشاعر فى النهايه 

لنتفق فى البدايه، أن محصلة أى هدف من أهداف الحياة، هى مشاعر .

سبب معانة البعض فى الحياة، هو السعى للهدف حتى تحصل على المشاعر، ولذلك تجد صعوبة وثقل، وعندم تقترب من تحقيقة، تعقد الأمور وتزداد سوء.



عكس من يسعى لهدفة، وهو يشعر بمشاعر الرضا والراحة،

فهو يجذب إليه اليسر وتفتح لديه الطرق ويصل بمنتهى البساطة. اسعى لهدفك وانت تحمل معك مشاعر تحقيقة وكأنك حصلت عليه وستجد كل الابواب تفتح وكل العقبات تزال بسهولة ويسر.

 

أما من يسعى لهدفة، وهو يحمل بداخله مشاعر الأحتياج، فهى تعطل قانون الجذب. وتجعله يعانى وغالبا لايصل، واذا وصل لا يشعر بالسعاده، بالدرجة التى كان يتوقعها، لأن المعانة وطول الوقت أفقدته لذة الشعور بالفوز والنجاح.


لماذا نشعر  احياننا أن حلمنا مستحيل، برغم اننا فعلنا كل مانستطيع لتحقيقه؟

لا يوجد حلم مستحيل، كل هدف أو حلم على وجه الأرض، هو وسيلة لهدف أكبر منه، إلى مالا نهايه.


للأسف نحن نركز على الهدف رقم واحد، ولا ننفكر فبما يليه، ماذا بعد تحقيقة؟ بعده، أسال نفسك  عندما أحقق هذا الهدف سأصل الى ماذا؟ كل هدف لابد أن يكون له بديل. وكل حلم هو بداية لحلم أكبر منه، أذا تعثر الحلم الأول، انتقل إلى الحلم رقم اثنين وهكذا. حتى تشعر دائما بالسعادة واليسر 


ربما تكون أغلقت أمامك، طرق الوصول للهدف الأول، لأن قدراتك تأهلك لمستوى أعلى من الأهداف لتنتقل إلى الخامس، دفعة واحدة.

وستزهل وقتها من النتيجه، وتتأكد أن ما حاربت من أجله. حصلت على الأفضل منه بكثير.

وتعسر الوصول له كان لحكمة، لأن بأمكانياتك هذه تستحق فرصة أفضل. خذ دائما بالأيسر، وابحث عن الطريق الممهده.


للأسف يرسخ فى عقول الكثير، أن النجاح لابد أن يكون صعب وطريقة كله تعقيدات مهلكة.

النجاح والوصول الى الهدف، يحتاج أجتهاد مع أمتلاك مشاعرالقدرة على الوصول والتأكد منها.

الأحساس بمشاعر النجاح من البداية، واليقين فى قدرتك على الوصول، وأنك إكبر من هدفك  ستشعر باليسر، وتفتح لك كل الأبواب المغلقة وتأتيك الأفكار الجيدة، التى تساعدك فى تحقيق هدفك وكل ماتحلم به. 


أكتب أهدافك من واحد إلى عشرين.

وأسال نفسك ماذا لو حصلت على أكبر اهدافى ماذ سأشعر؟

وابدأ أسعى للوصول إلى أكبر أهدافك، وأنسى الأول والتانى، وستفتح لك كل الأبواب، وسيراك من هو معك من البداية، ومازال متوقف أمام رقم واحد، وانت فى الهدف العشرين أنك محظوظ. والحقيقة هو ليس حظ ولكن هو الفكر المتغير للافضل، واليقين فى قدرتك للوصول،  وأنك عدلت طريقة تفكيرك، وهو مازال سجين الحلم، متعلق بالحصول على مشاعر الفوز، لكن انت حصلت على ذلك المشاعر قبل أن تبدأ فنجحت قبل أن تبدأ. 

فأصبحت مطمئن ووصلت الى هدفك أسرع. 


حقا انت محظوظ بعقلك المرن وتفهمك لعطايا الله وانه خلق الكون كله مسخر لراحتك وإسعادك ولا يحتاح منك سوى السعى والتفكير السليم واستغلال الموارد المتاحة حولك 

وستذهل بالخير وسترى أن للله سبحانة وتعالى خلقنا ليعطينا الكثير من النعم ولكن لنفكر ونتدبر 

اذا وجدت طريقك لحلمك صعب ابحث على الطريق الأيسر 

وأعلم أنك بالطريق الغلط.

اليقين فى الوصول يجعلك تنجح قبل أن تبدأ


وفى الختام 

اسعى لحلمك، بمشاعر الحصول عليه، ثق فى قدراتك، وأنه لا يغلق باب، الا ليفتح ألف باب، كبر نفسك على هدفك ستحققة 

وثق فى حب الله لك، وانه خلقك ليعطيك فوق ماتتمنى. 

ومهم كان حلمك كبير، انت لديك كل المقومات، لتحقيقة 

المهم أنك تسعى،وانت تشعر، بمشاعر النجاح واليقين والثقة فى النفس 

وستصل إلى كل ماتريد، ودائما ردد دائما  أنا أستحق الأفضل. 

فأنت خليفة الله فى الارض وسجدت لك الملائكة

 أنت مميز بأنك انسان

أقراء أيضا 

التوقعات 

الإعتياد

الفرصة التانية 



تعليقات
11 تعليقًا
إرسال تعليق
  1. هذا هو التفكير الصحيح والاتجاة المطلوب .
    ربنا يجاز حضرتك الخير كله

    ردحذف
  2. بصراحة رائع الاهم من تحقيق الهدف هو الرضى بما تفعله وراحة الضمير لكن انا من واقع حياتى انه صعب جدا تحقيق الهدف والا حصلت بعض التنازلات حسب موقف كل موضع فى الهدف لكن ربنا بيسترها فى الاخر - تحياتى لحضرتك

    ردحذف
    الردود
    1. تحياتى لحضرتك والغرض من المقال هو الأطمئنان والشعور بالسعادة ونحن فى طريقنا لتحقيق الهدف محصلة أى نجاح هى سعادة لماذا لا نعيشها مقدما حتى نعدل زبذباتنا ونجذب لنا الخير

      حذف
  3. المهم أنك تسعى،وانت تشعر، بمشاعر النجاح واليقين والثقة فى النفس ..مع القناعه والرضا بكل ما قسمه الله لنا

    ردحذف
  4. واجمل ما في الموضوع اني احاول النجاح واثابر عليه دون تقديم اي تنازلات .

    ردحذف
    الردود
    1. الشعور بالسعادة مع السعى بجعلك قوى شامخ غير منهزم وبالتالى تجذبلك النجاح بسهوله زى ما يقال فى المثل الدنيا متعطيش محتاج مثل حقيقى كرتبط بقانون الجذب لأن المحتاج بيبعث طاقة فقر تبعد عنه أهداقه

      حذف
  5. الحمد لله رب العالمين

    ردحذف

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة